الرئيسية بوابة العدل عقوبة قاسية لأشخاص احتجزوا محاميًا لإجباره على ترك خطيبته

عقوبة قاسية لأشخاص احتجزوا محاميًا لإجباره على ترك خطيبته

12
0
محامي - محامى - المحامي – المحامى

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، عاطلا لاشتراكه مع آخرين، سبق محاكمتهم، فى احتجاز محامى دون وجه حق بدائرة مركز شرطة الزقازيق، بالسجن المشدد 5 سنوات، صدر القرار برئاسة المستشار سلامة جاب الله، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين، هيثم الضوى،و مدحت سالم، وأمانة سر نبيل شكري، ومحمد إبراهيم.

تعود أحداث القضية رقم 41227 لسنة 2014 جنايات مركز شرطة الزقازيق، ليوم 30 أغسطس 2014، عندما أحالت النيابة العامة المتهم رجب ع ال، مقيم بكفر الجراية مركز الزقازيق، إلى المحاكمة الجنائية؛ لاتهامه و2 آخرين، سبق محاكمتهم، فى احتجاز المجنى عليه “أ ع ” محامى، وذلك بدون أمر الحكام المختصين وفى غير الأحوال التى تصرح فيها القوانين واللوائح بالقبض على ذوى الشبهة.

وتبين أن المتهمين عذبوا المجنى عليه تعذيبات بدنية، وذلك بعدما استوقفوه حال استقلاله إحدى السيارات واقتادوه عنوة إلى أحد الطرق الجانبية وتعدوا عليه بالضرب إلا أنه أوقف أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرادتهم فيه ألا وهو تمكن المجنى عليه من الفرار.

وتبين أن المتهمون حازوا وأحرزوا بغير ترخيص سلاحين أبيضين (مطوتان قرن غزال)، قيما تبين من التحريات الأولية وجود علاقة عاطفية بين المتهم الأول وخطيبتة المجنى عليه، وأن المتهمين قد احتجزوا المجنى عليه وعذبوه وضربوه لإجباره على إنهاء خطوبته من خطيبته، وبالعرض على النيابة العامة قررت بإشراف المستشار محمد الجمل، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، إحالة القضية إلى محكمة جنايات الزقازيق، التى أصدرت حكمها المتقدم.

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا