الرئيسية اخبار صالح حسب الله يكتب: تعليم الدين فى مدراس الكيان الصهيوني

صالح حسب الله يكتب: تعليم الدين فى مدراس الكيان الصهيوني

11
0
صالح حسب الله

إذا كانت إسرائيل تتباهى أمام العالم بأنها تنهج النهج العلماني و الليبرالي … فإن هذا الكلام مجانب الحقيقة ، فإسرائيل تعد من الدول القليلة في العالم المعاصر التي يرتبط كيانُها الثقافى والسياسي و الاجتماعي بالدين، بل تعتبر الدين أساس وجودها و سبب نشأتها، فهي دولة ثيوقراطية يهودية ، واسمها يدل علي ذلك ، ويحتل الدين مكانة بارزة عند جميع طوائف المجتمع الإسرائيلي وطبقاته. والتعليم الديني في إسرائيل هو أخطر أنواع التعليم، لأنه يقوم علي الفكر الديني الصهيوني الذي يكرس العنصرية ويعزز التعصب و احتقار الآخر فضلا عن رفضه وعدم قبوله.

ففي المرحلة الابتدائية في التعليم الحكومي الإسرائيلي يتم غرس وتعليم النشء الإسرائيلي رفض الآخر بشكل قطعي، واصبح هذا الجيل لا يريد حلا لمسألة الوجود الفلسطيني سوي الطرد والتشريد و القتل !!!

وإذا كانت إسرائيل تمثل منذ نشأتها التحدي الأساسي للعرب ، فإنها تمثل اليوم تحدياً أخطر، فالصراع الإسرائيلي العربي لا يقتصر علي الجانب العسكري أو السياسي فحسب ، بل يمتد إلي صراع حضاري سيظل دائرا بأشكال مختلفة، ودرجات متفاوتة فى الحرب والسلم .

ولعل ذلك ما يُفسر الدعوات المتعددة التي انطلقت من جهات كثيرة تدعوا إلي إعادة النظر في الخطاب الإسلامي متزامنة مع إعلان الإدارة الأمريكية الحرب علي الإرهاب، ولم خطورة الحرب علي الإرهاب عند حدود الأبعاد السياسية والأمنية في ملاحقة الحركات الإسلامية، وإنما امتدت إلي محاولة التأثير علي المجتمعات العربية والإسلامية من خلال تجفيف وتبديد منابع الدين داخل هذه المجتمعات، والعمل علي تغير مناهج التعليم المرتبطة بثقافتها وهويتها.

رغم كثرة النداءات والتوصيات بتغير المناهج في البلدان العربية والإسلامية ، لم نجد من ينادي بالنظر في مناهج الآخر ،وبالاخص مناهج العدو الصيهونى، والنظر فيما تحويه هذه المناهج من دعوات إلي العنصرية والعدوان واحتقار الآخر ، وكيف يكون تأثير هذه المناهج علي الخطاب الديني والسياسي في إسرائيل، وتأثير هذا الخطاب علي عقول الطلاب الذين ينشئونهم متشبعين بالعنصرية و التطرف. ويبلغ الخطاب الديني اليهودي قمة العنصرية عندما يقدس العنصر اليهودي، ويجعله شعباً مقدساً معصوماً دون كل الشعوب ، وفوق كل الشعوب.
فى النهاية أصبح تعليم الدين فى مدراس الكيان الصهيوني أساس القومية اليهودية ،،اما تعليم الدين فى مدارسنا العربية لا يُضاف للمجموع

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا