الرئيسية بوابة العدل من الذهب لـ الكلابش.. معارك المخطوبين بمحاكم الأسرة بسبب “رد الهدايا”

من الذهب لـ الكلابش.. معارك المخطوبين بمحاكم الأسرة بسبب “رد الهدايا”

11
0
زوج - زواج – زوجة - طلاق

بعد أن كانت فترة الخطوبة تعد من أجمل الأوقات التي يمر بها الأزواج والزوجات قبل الزواج الرسمي، والمخطوبين مقبلين على الحياة والحب بكامل طاقتهما، تحولت في كثير من القضايا التي مثلت أمام محكمة الأسرة إلي كارثة بعد حدوث مشاكل بين الطرفين كبرت وتشعبت ووقفت عائق في وجه إتمام هذه العلاقة، لتنتهي قصص الحب بين شركاء الحياة إلى عنف جسدى وابتزاز مادى ومعنوي، لنستمع إلي حكايات لشباب وفتيات من دفتر الخطوبة بمحاكم الأسرة”.. والكلمة الأبرز على لسانهم- كفاية لحد كده-، بعد اللجوء لفسخ الخطبة والبحث عن حقوقهم المهدورة.

وفى السطور التالية.. نجد قصص لفتيات وشباب فشلوا في إتمام خطبتهم أمام محكمة الأسرة، يروا معاناتهم، من العنف الذى مورس ضدهما، ودفعهم للنجاة وتفضيل الانفصال .

“رفضت الحضور لمقر حفل الخطبة”.. مأساة شاب

“وقفت وعائلتي في القاعة التي سيعقد بها حفل الخطبة، لتتغيب خطيبتي وعائلتها عن الحضور وبعد انتظار دام أكثر من ساعتين، حاولت التواصل معها هاتفياً فقامت بإغلاق الخط في وجهي، والسبب وراء فسخ الخطبة على حد وصفها بأن والدتي وشقيقتي قبل الخطبة علقوا علي الفستان التي كانت سترديه بالحفل وهو ما أثار غضبها”.. كلمات جاءت على لسان شاب وقف أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة يبحث عن إلزام خطيبته رد الشبكة المقدمة منه.

وأضاف الشاب:” أحببتها طوال 12 شهرا، وبالرغم من الخلافات الكثيرة التي جمعتنا خلال تلك المدة لم أتصور أنها من الممكن أن تضعني في موقف كهذا، بعد أن رفضت الحضور لمقر حفل الخطبة وتركتني وعائلتي والمدعوين ساعتين في انتظارها، وبعد أسابيع من الواقعة طلبت مني الرجوع لها وعندما رفض استولت على الشبكة ورفضت ردها”.

شاب يقيم دعوى لاسترداد “الشبكة” من خطيبته بسبب هاجس خيانتها له

وقفت الشابة البالغة من العمر 26 عاما، أمام محكمة الأسرة بأكتوبر ردًا على دعوى -رد الشبكة- التى أقامها خطيبها لتقول:”لم أكن أتصور أن جنونه وشكه المبالغ فيه وغيرته القاتلة تصل لتلك الدرجة بأن يعطى الحق لنفسه أن يطالبنى “بشهادة أصدقائي أمامه” بأنني لم أكن على علاقة بأحد قبله لإتمام زيجتى به، وأن يطعن فى شرفى دون حق أو دليل”.

وأكدت الشابة بعد مرور 6 أشهر على الخطبة أن خطيبها يعاني من هاجس خوفه من خيانتها له، مما دفعها لطرده من منزلها وفسخ الخطبة، ورفضت أن ترجع له الشبكة لأنه هو من أساء إليها وعائلتها التى فتحت له منزلها، ومن أجل تأديبه على ما اقترفه فى حقها من تشهير”

شاب لمحكمة الأسرة:” سلمتني شبكة صيني وبهدلتنى في اللف على أقسام الشرطة”

شاب يبلغ من العمر36 عاما، وقع فى حب زميلته، فقرر العمل فى 3 وظائف حتى يستطيع جلب شبكة تليق بها، وبعد أن حقق حلمه بخطبتها استولت على الشبكة ورفضت إتمام الخطبة وردت له شبكة صيني بدلا منها، دفعته بالتوقيع على الاستلام ليكتشف غشها وخداعها وضياع أمواله المقدرة بـ 160 ألف جنيه بخلاف الهدايا.

وأكد الشاب بدعواه أمام محكمة الأسرة بإمبابة: “خلال فترة خطوبتنا جلبت لها هدايا تعدت الـ10 آلاف جنيه، ولكنها رفضت ردها وبدأت فى تهديدي فى إقامة بلاغات ضدى بسبب تأخري شهر واحد عن الميعاد المقرر فيه شراء أثاث المنزل، ووجدها تبتزني بطريقة غريبة، وبهدلتني بالف على أقسام الشرطة ورآها”.

دعوى رد شبكة تنتهي بكارثة التعدي على العريس

شد وجذب شهدته زيجة شاب وفتاة بمصر الجديدة، بسبب خلافات على قيمة قائمة المنقولات، ورفض أهل الزوج إتمام الزواج وفسخ الخطبة، مما دفع أهل الزوجة برفض رد الشبكة باعتبارها هدية، وتطورت الخلافات لتدخل قسم الشرطة بعد التعدي-على العريس بعلقة موت من شقيق العروسة-.

وتفاصيل القضية كانت بوقوع خلاف بين أهل الفتاة والشاب، امتدت إلى تعدى أهل العروس على العريس بالضرب داخل منزلهم ودخوله المستشفي فى وضع صحي حرج، وقيامه بفسخ الخطبة ومطالبتهم بالشبكة.

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا