الرئيسية النقابة محامية تستغيث: ابنتي فقدت بصرها وعمرها ٤٠ يوم.. ومشفتش حد من نقابتي

محامية تستغيث: ابنتي فقدت بصرها وعمرها ٤٠ يوم.. ومشفتش حد من نقابتي

23
0
طفل – طفلة – أطفال – اطفال – طفله

نشرت إحدى المحاميات في محافظة قنا، رسالة استغاثة بعد أن فقدت ابنتها بصرها وهي بعمر 40 يومًا.

وينشر موقع “محاماة نيوز”، نص الاستغاثة، والتي جاءت على النحو التالي:

انا كزميله متضرره وبنتي تسبيح بنت زميله متضرره فين النقابه بتاعتي نقابه المحامين ٤ سنين بطولي في قضيه بنتي تسبيح مشفتش حد من نقابتي وقف معانا الاطباء المتهمين نقابتهم وقفت معاهم قلبا وقالبا ووزاره الصحه ايدتهم وجابولهم محامين من القاهره وقلبوا قضيه تسبيح
تسبيح طفله من قنا فقدت بصرها وهي عمرها ٤٠ يوم في الحضانه وجه تقرير مستشفي الرمد ادان ١٥ طبيب وخدنا حكم الدرجه الاولي بحبس المتهمين سنتين وغرامه ١٠٠ الف لكل منهم رفعوا استئناف اللي اعرفه بيتم التأييد او التخفيف لكن تتحول للطب الشرعي للقاهره ومن وقتها ٤ شهور لم يتم توقيع الكشف الطبي ع الطفله للان سفرونا مرتين القاهره في عز التلج انا وبنتي من قنا رايح جاي ويقولوا لما ننتدب اللجنه طب امتي منعرفش روحوا وهنبلغكم بجد حسبي الله ونعم الوكيل في ظلم تسبيح ٤ سنين في المحاكم وحقها مرجعش للان يرضي ربنا انا عشان عايزه حقها بالقانون نتمرمط كده ليه عشان ايه ده انا خدمت بقضيتي الصعيد كله مكنش فيه فحص قاع للعين بعد االي عملته بقوا إجباري يعملوا فحص قاع للاطفال يعني خدمتهم بدال مايبقي مليون طفل اعمي كفايه تسبيح نصيبها تبقي كده ٤ سنين تقارير وجلسات ولما خدنا الحكم ازاي تحبسوا أطباء لا أحد فوق القانون فين العدل حق الملاك تسبيح فين ياريس
من قلب أم محروق حسبي الله ونعم الوكيل
انا كأم الطفله ومحاميه معرفتش اجيب حق بنتي هجيب حقوق الناس ازاي
لماذا لم يتم عرض الطفله تسبيح ع الطب الشرعي للان عشان يتم الفصل فيها نهائي ف الاستئناف
لله الأمر من قبل ومن بعد
احنا مفتحين وبنشوف ومش عارفين نعيش مابالكم بطفله فقدت بصرها وحياتها كلها هيتعمل فيها ايه لما تكبر وتعيش ف الغابه دي تسبيح من يومين بلبسها عشان تروح الحضانه عيطت مش هروح ي ماما العيال بيقولوا عليا تسبيح مش بتشوف مش نلاعبها معانا قولولي كأم اقلها ايه
انا مقصرتش ف حقك ي بنتي لفيت لما دوخت بين الدكاتره والمحاكم عشان اشوف لك علاج وارجع لك حقك من اللي اهملوا فيكي
كل اللي كانت عيزاه تسبيح حقن للشعيرات الدمويه عشان ميحصلش نزيف ع الشبكيه لا اتحقنت ولا اتعمل لها فحص قاع للعين ولا قالولي لما خدتها من الحضانه كنت سافرت بيها ع رموش عنيا وعالجتها خدي عين من عيني ي بنتي بس تفتحي ياريته ينفع مكنتش اتردد

وكيف لتسبيح ان تبتسم وقد مزق عينها الطبيب وصبرت ع كل ذلك الالم لذلك سيستجيب

اخر رساله للأطباء واللي باييدوهم اللي يرضيني تسبيح تفتح وتشوف النور وقسما بالله اتنازل عن قضيتها الصبح واتحبس انا مكانهم واعتذر لهم وادفع لهم تعويض بس شوفلي حل
ولا اقلكم تعالوا نجرب في حد من عيالكم اللي حصل ونبقي ساعتها خالصين هتحسوا بنفس وجعي ووجع بنتي ولا لا
محامين الخصم اللي دعوا ع بنتي في قلب الجلسه ياريتها ماتت زي اخوها كانت اريح للدكاتره كنت راعي الزماله وانا واقفه جمب حضرتك وشيلاها وبتعيط خايفه من أصواتكم لو بنت حضرتك ونفس موقفنا كنت هتدعي عليها كده عشان الدكاتره بتوعك يطلعوا منها بحد حسبي الله ونعم الوكيل ع وجع مرينا بيه انا وبنتي من ٢٠١٨ للان حقها هيرجع امتي لما اموت

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا