الرئيسية النقابة تحذير شديد اللهجة من “عاشور” إلى جبهة الإصلاح النقابي

تحذير شديد اللهجة من “عاشور” إلى جبهة الإصلاح النقابي

72
0
سامح عاشور

حذر سامح عاشور، نقيب المحامين الأسبق، جبهة الإصلاح وأعضاءها في مجلس النقابة العامة، من محاولة تأجيل الدعوة إلى انتخابات النقيب العام، التي يقرها القانون بعد وفاة النقيب رجائي عطية، مؤكدًا أن الفراغ الذي حدث الآن في نقابة المحامين بغياب النقيب السابق ينظمه القانون بتحديد مدة الـ60 يومًا للدعوة لانتخابات النقيب العام.

وأضاف عاشور، خلال حفل إفطار للمحامين، بمحافظة المنوفية بحضور عدد من أعضاء النقابة العامة المحسوبين على جبهته وكذلك عدد من النقباء الفرعيين: لا يريدون فتح باب الترشح ليس بسبب القانون، ولكن بسبب أنه يعلمون أنهم لا وجود لهم بين المحامين، والجبهة وقعت، وهناك محاولات لتعطيلي عن الدخول في الانتخابات وكأنني الوحيد الذي سوف أنزل، وهذا أمر في غاية الخطورة وشخصنة، وأتحداهم أنهم لن يفتحوا باب الترشح في 8 مايو وسوف يحاولون الدخول في الطعون وغيره”.

وأكمل: أحذر أن يتم العبث بقانون المحاماة لأنهم إذا تلاعبوا سوف يجدون ما لا يسرهم من مواجهة مع جموع المحامين، وأطالب المحامين بالحرص على مصالحهم وأراهن على المحامين ووعيهم لإعادة النقابة من مختطفيها، ولن نترك أحد يعبث بإرادة المحامين وقانون المحاماة، ومن يعطل الانتخابات.

وأشار إلى أن المحامين اليوم يدفعون فاتورة لأداء نقابي فاشل، معلقًا: المشروع كان إصلاحًا وتقويمًا وبناء وكل شيء جميل، واكتشفنا بعد سنتين أنه لا يوجد شيء، لا فكر ولا موضوع ولا خطب، غير الأداء الفردي الفاشل، وهذا غير منسوب لشخص واحد بمفرده، فالنقابة نقيب وأعضاء لهم دور في هذا الفشل.

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا